ee ee

افتتاح بطولة ابوظبي الدولية الثانية لكرة السلة بنادي الجزيرة

  أبوظبي 27 نوفمبر 2014

 

أفتتحت مساء أمس الأول بطولة أبوظبي الدولية الثانية لكرة السلة على صالة نادي الجزيرة بالعاصمة أبوظبي والتي تمتد حتى 3 ديسمبر المقبل، ويشارك 10 فرق هم: الجزيرة المصري والأفريقي التونسي وسلا المغربي والمحرق البحريني والحكمة والرياضي اللبنانيين وكي إف آر الفلبيني  وستارز الأمريكي والنصر الإماراتي بالإضافة إلى الجزيرة منظم البطولة .
 
 
وحضر الأفتتاح معالي عبدالمطلب حناوي وزير الشباب والرياضة اللبناني، بالإضافة إلى سفراء ونوابهم من دول عربية عديدة مثل تونس والفلبين، مصر المغرب، كما حضر اللواء إسماعيل القرقاوي رئيس اتحاد كرة السلة، وطلال الهاشمي مدير الإدارة الفنية بمجلس أبوظبي الرياضي، ورؤساء بعثات الفرق المشاركة، ومحمد حسن السويدي رئيس مجلس إدارة شركة الجزيرة الرياضية للألعاب الأخرى وأعضاء مجلس الإدارة، كما حظى اليوم الأول بتغطية إعلامية متميزة ونقلت خمس فضائيات عربية هم: أبوظبي الرياضية، دبي، الشارقة، اسكاي نيوز، والمستقبل اللبناني، أحداث البطولة.
 
 
وقسمت الفترة المسائية إلى قسمين لعب فيها النادي الأفريقي التونسي مع ستارز الأميركي واستطاع الأول الفوز بمجموع  125 نقطة مقابل 97 قدم فيها الأفريقي مستوى مبهر مكنه من عبور منافسه ستارز، وفي المباراة الثانية استطاع النادي الرياضي اللبناني الفوز على الجزيرة المصري بمجموع نقاط 78 مقابل 67 قدم فيها الفريقين ندية وتنافسية على مدار زمن المباراة.
 

وافتتح المنظم مبارياته في الدورة بفوز صعب ومستحق على شقيقه المحرق البحريني وبنتيجة 81 نقطة مقابل 76 ,فيما عانى فريق الحكمة اللبناني قبل ان يحقق فوزه الأول على الفريق الفلبيني وبنتيجة 72 نقطة مقابل 63.

 

 
من جانبه قال معالي وزير الشباب والرياضة اللبناني إنه حضر إلى أبوظبي بناء على دعوة كريمة من معالي الشيخ نهيان بن مبارك وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، لحضور أحتفالات اليوم الوطني وتزامناً بعيد الاستقلال اللبناني، وحضر إلى صالة نادي الجزيرة لتشجيع ومساندة فريقي الرياضي والحكمة اللبنانيين، وتمنى معاليه أن يحرز أحد الفريقين كأس البطولة.
 
وأكد أن دولة الإمارات دائماً ما تتميز بتنظيم البطولات على المستوى العالمي والقاري، وأن لديها الامكانيات والخبرة لإنجاح هذه الأحداث الرياضية فقبل أيام أبهرت ابوظبي العالم بالفورمولا1 وهي مستمرة في العطاء الرياضي وأسبقيتها العالمية.
 
وأضاف لا أستطيع الحكم مبدئياً على المستوى الفني للبطولة لكنني أتوقع أن هذه الفرق الكبرى حضرت إلى صالة نادي الجزيرة لكي تتنافس وتثبت جديتها ونديتها مع مثيلاتها، وأن هذه البطولة تتيح لمشاركيها إلى اكتساب الخبرة والإحتكاك الدولي مما يساهم في تطور اللعبة.
وتقدم رئيس مجلس إدارة شركة الجزيرة الرياضية  للألعاب الأخرى بالشكر إلى وسائل الإعلام التي تسابقت لتغطية أحداث البطولة وحضور كبار الشخصيات الدبلوماسية للدول المشاركة، وهذا دليل على أهميتها خصوصاً انها تضم فرق كبرى من دول عربية بالإضافة إلى الفلبين والولايات المتحدة الأمريكية، وأن نادي الجزيرة ملتزم بإستقطاب هذه الفرق الكبرى من أجل رفع المستوى الفني لسلة الإمارات.
وعن المستوى الفني للبطولة قال مازالت في يومها الأول ويتوقع ارتفاع للمستوى كما تفاجأ بمستويات جيدة لفرق عربية خصوصاً الأفريقي التونسي الذي قدم مباراة جيدة نجح فيها بعبور استارز الأمريكي كذلك الرياضي اللبناني.
كما طالب السويدي الجماهير بالحضور والأستمتاع بأحداث البطولة، ووصف الحضور في اليوم الأول بالغير كافي لكنه قدم العذر نظراً لنهاية الأسبوع وأرتباط المشجعين بأعمالهم.
 
 
من جانب آخر أعلنت شركة الجزيرة الرياضية للألعاب الأخرى عن تنظيم دورة صقل مدربي كرة السلة من الفترة 27 وإلى 29 وقالت هند أبوفارع مسؤول الدورة أنها تهدف إلى رفع المستوى الفني للمدربين ولذلك استقطبنا محاضران من أمريكا وأسكتنلدا لصقل المدربين بالمهارات ونقل التكتيك الخارجي وأكدت ان  تنوع المحاضرين ممثلة  بالمدرسة الأمريكية صاحبة التكتيك الهجومي والمدرسة الأسكتلندية صاحبة الأسلوب الدفاعي يضيف الكثير من التكنيكات الحديثة للمدربين.
 
وأكدت أبو فارع أن هناك أقبال كبير من المدربين على المستوى المحلي والعربي، وأكدت دول عديدة مشاركتها مثل مصر، الكويت، البحرين، الفلبين، تونس، لبنان، سوريا، العراق، السعودية، الأردن، قطر، بالاضافة إلى العديد من المدربين المشاركين في البطولة الجارية، وتوقعت مسؤول الدورة توسيعها وتطويرها العام المقبل لتضم أعداد أكبر ولتمتد محاضراتها لفترة زمنية أطول.