الظفرة 3: 2 الجزيرة. دوري الخليج العربي. تقرير المباراة

الظفرة: 4 ديسمبر 2018
موقع لجنة دوري المحترفين
 
قاد البرازيلي رومولو دوس سانتوس فريق الظفرة للفوز على الجزيرة بثلاثة أهداف مقابل هدفين، في المباراة التي جمعت الفريقين على استاد حمدان بن زايد، ضمن منافسات الجولة الثانية عشر لدوري الخليج العربي.
 
تقدم رومولو دوس سانتوس للظفرة في الدقيقة 26، وعاد اللاعب نفسه ليسجل الهدف الثاني في الدقيقة 78، ونجح علي مبخوت في تسجيل الهدف الأول للجزيرة في الدقيقة 88، وفي الدقيقة 90 سجل رومولو دوس سانتوس الثالث له وللظفرة، وعاد مبخوت ليسجل الهدف الثاني للجزيرة من ضربة جزاء في الدقيقة السادسة من الوقت بدل الضائع.
 
ورفع الظفرة صيده إلى 13 نقطة في المركز الثامن، في حين توقف رصيد الجزيرة عند 25 نقطة في المركز الثالث من الترتيب. وتعد هذه الهزيمة هى الأولى للجزيرة في دوري الموسم الحالي.
 
بدأت المباراة هادئة من الفريقين. وحاول الثلاثي علي مبخوت وخلفان مبارك وليوناردو بيريرا شن هجمة منظمة في الدقيقة السادسة لكنها لم تشكل خطورة على مرمى الظفرة.
 
في الدقيقة 13 بدأ الظفرة يهدد ضيوفه. ومرر خالد بطي عرضية من الجهة اليسرى فشل ديغو ريغوناتو في تحويلها داخل الشباك.
نجح البرازيلي رومولو دوس سانتوس في إحراز الهدف الأول للظفرة بعدما قاتل على الكرة الطويلة التي أرسلها حميد المسماري،  وانتزعها من بين يدي الحارس على خصيف، قبل أن يسدد في الشباك في الدقيقة 26.
 
كثف الجزيرة هجماته لإدراك التعادل ولكن أغلب الهجمات لم تكن خطيرة على مرمى فرسان الغربية، حتى جاءت تسديدة خلفان مبارك التي تصدى لها الحارس خالد السناني في الدقيقة 41.
 
دخل فخر أبو ظبي الشوط الثاني بضغط هجومي لتعويض تأخره في الشوط الأول. وسدد ليوناردو بيريرا في الدقيقة 49 ولكن الكرة ذهبت بعيدا عن المرمى، ثم سدد علي مبخوت في الدقيقة 50.
 
لم يقف لاعبو فرسان الغربية مكتوفي الأيدي وبادلوا الجزيرة الهجمات. وسدد ديغو ريغوناتو في الدقيقتين 63 و 64 ولم تشكل التسديدتان أي خطورة على المرمى.
 
كلل رومولو دوس سانتوس مجهوداته وسجل الهدف الثاني في الدقيقة 78 برأسية رائعة بعد عرضية من  المسماري.
 
بعد الهدف، كثّف فخر أبو ظبي محاولاته لتسجيل الهدف الأول، وبعد أن حرمت العارضة علي مبخوت من التسجيل في الدقيقة 80، تمكن هدّاف الجزيرة من زيارة الشباك في الدقيقة 88 بعد بينية رائعة من خلفان مبارك.
 
وبينما يحاول الجزيرة إدراك التعادل، عاد رومولو ليقتل آمال الضيوف مسجلًا الهدف الثالث له ولأصحاب الأرض بعد عرضية من المسماري سددها بقدمه هذه المرة داخل الشباك في الدقيقة 90.
 
وفي الوقت بدل الضائع، سجل الجزيرة الهدف الثاني من ضربة جزاء سددها علي مبخوت، لتنتهي المباراة بفوز الظفرة بثلاثة أهداف مقابل هدفين.