تين كات: الجزيرة يسعى لكتابة تاريخ جديد في دوري أبطال آسيا

أبوظبي: 11 فبراير 2018
 
أكد هينك تين كات مدرب فريق الجزيرة أن فخر أبوظبي يسعى لكتابة تاريخ جديد في مسابقة دوري أبطال آسيا ويتطلع للوصول لابعد المراحل في البطولة القارية في هذا الموسم، وأوضح أن الحوافز عالية جدا لدى اللاعبين لكسب النقاط الكاملة من المباراة الافتتاحية في دور المجموعات والمقامة مساء غد الإثنين في ملعب محمد بن زايد.
 
وقال تين كات في المؤتمر الصحفي التقديمي للمباراة "الفوز في المباريات الافتتاحية يمنح الفريق دافعا كبيرا لتقديم الأفضل في الجولات التالية، وعلينا أن نستفيد من إقامة المباراة في ملعبنا وبين مشجعينا لأقصى حد ممكن وأن نقاتل حتى نحصد النقاط الكاملة لأننا نرغب في تجاوز مرحلة المجموعات وفي بلوغ أبعد المراحل في البطولة في هذا الموسم. اللاعبون في وضع بدني جيد، باستثناء حارب السعدي وخلفان مبارك، ويشعرون بحماس كبير ورغبة كبيرة جدا في تقديم أفضل أداء ممكن في مباراة الغد، لأن الجزيرة يسعى هذه السنة لكتابة تاريخ جديد باسمه في دوري أبطال آسيا".
 
وأوضح المدرب أن الأداء القوي الذي قدمه الجزيرة في مباراته الأخيرة في الدوري ضاعف من ثقته في قدرة لاعبيه على الظهور بشكل قوي في مباراته الآسيوية الأولى، وأضاف "ثقتي كبيرة في قدرة أي 11 لاعبا من الجزيرة على تقديم أفضل ما لديهم وعلى القتال طوال الشوطين لكسب النقاط الثلاث. العناصر الشابة قدمت أداء مميزا في المباراة الأخيرة في دوري الخليج العربي ضد الوصل، حيث كنا قريبين جدا من الفوز في تلك المواجهة، وأعتقد أن الأداء القوي للفريق أمام الوصل ضاعف من ثقة اللاعبين في أنفسهم وفي قدرتهم على مضاعفة الجهد والظهور بشكل أفضل غدا في أولى المباريات الآسيوية".
 
واعترف تين كات أن الجزيرة يركز بشكل أكبر على البطولة الآسيوية هذ الموسم، وقال "ابتعادنا عن المنافسة على لقب الدوري في هذا الموسم سيسمح لنا بالتركيز بشكل أكبر على أهداف أخرى، وأحد أهم هذه الأهداف هو المنافسة بقوة في دوري أبطال آسيا، ولهذا نتعامل مع مباراة الغد بتركيز أعلى لأنها نقطة الانطلاقة نحو الدور الثاني من البطولة، وجميع اللاعبين يعرفون هذه الحقيقة جيدا ولهذا السبب سارت التحضيرات بشكل مميز في الأيام القليلة الماضية، نفكر في مباراة الغد فقط ولا شيء سواها لأننا نتعامل مع كل مباراة على حدة، وأنا واثق تماما في قدرة فريقي على الظهور بأفضل شكل في ظهوره القاري الأول لهذا الموسم، وبالنسبة لي فإن تحفيز اللاعبين لمواجهة الغد هي مهمة سهلة لأن المباراة تحمل قدرا كبيرا جدا من الأهمية بالنسبة لجميع من في النادي".
 
وتمنى الهولندي أن يكون فريقه أحد الفرق المتأهلة للدور التالي، وأكمل "لا استطيع توقع هوية الفريقين المتأهلين للدور التالي عن هذه المجموعة لأنني لا امتلك فكرة كافية عن المنافسين ولم أشاهد أي مباراة لهم باستثناء المنافس الذي سأوجهه غدا، وعموما أتمنى أن يكون الجزيرة أحد الفرق التي ستتجاوز مرحلة المجموعات بنجاح".