تين كات: واثق في قدرة الجزيرة على العودة للطريق الصحيح سريعا

أبوظبي: 28 سبتمبر 2017
 
وصف هينك تين كات مدرب فريق الجزيرة منافسه في الجولة القادمة من دوري الخليج العربي فريق النصر بالمنافس صعب المراس، وأكد أن فريقه مطالب بأن يكون في أفضل حالاته وأن يقدم لاعبوه كل كل امكانياتهم حتى يحصلوا على النتيجة المطلوبة، ذلك خلال حديثه اليوم في المؤتمر الصحفي التقديمي للمباراة المقامة مساء يوم السبت المقبل في ملعب محمد بن زايد.
 
وقال تين كات في بداية حديثه في المؤتمر "النصر منافس صعب المراس، ويتميزون بتنظيم دفاعي جيد ولديهم ثنائي برازيلي فعال في خط الهجوم، وهم فريق جيد جدا وعلينا أن نقدم أفضل ما نمتلك وأن نكون في أفضل حالة بدنية وذهنية ممكنة حتى نتمكن من الحصول على النتيجة المطلوبة من هذه المباراة الصعبة".
 
وأوضح المدرب أن فريقه تجاوز خسارته الأخيرة أمام دبا، وقال "الجزيرة خسر مباراة واحدة فقط في الدوري منذ شهر يناير الماضي، وكان لا بد أن نخسر مجددا آجلا أو عاجلا لأن هذا جزء أصيل في كرة القدم، نحن تجاوزنا الخسارة التي تعرضنا لها أمام دبا في الجولة الماضية، واستفدنا من الدروس التي قدمتنا لها تلك المباراة وما صاحبها من ظروف سلبية تجسدت في غياب علي مبخوت وأحمد العطاس عن اللقاء وخروج أحمد خليل للإصابة بعد دقائق قليلة من بداية الشوط الأول، وهذا ما انعكس على أدائنا الهجومي وعلى الفرص القليلة التي سنحت لنا بالرغم من سيطرتنا الكبيرة على مجريات اللعب".
 
وطالب الهولندي بمنح المزيد من الوقت لتشكيلة الفريق الحالية، وأوضح "تشكيلة الجزيرة الحالية تضم 3 لاعبين أجانب جدد يلعبون للمرة الأولى في الإمارات، وهم بحاجة للمزيد من الوقت للتأقلم على محيطهم الجديد وعلى زملائهم في الفريق، ولهذا يجب أن نمنح التشكيلة الحالية المزيد من الصبر لأنها ما زالت في طور البناء، وأنا واثق بشكل كبير في قدرة الفريق على التعافي وعلى العودة للطريق الصحيح في أقرب وقت، فنحن نعمل بشكل مكثف في التدريبات، ونمتلك مجموعة رائعة من اللاعبين المواطنين والأجانب، وجميعنا مصممون على إستعادة ذاكرة الانتصارات وعلى تقديم مستويات أفضل في الجولات القادمة في الدوري وفي بقية المنافسات".
 
وتحدث المدير الفني عن قائمة الإصابات في فريقه، وذكر"أحمد خليل سيغيب 6 أسابيع عن الفريق بسبب الإصابة التي تعرض لها في المباراة الماضية، وما زال أحمد العطاس في طور التعافي من الإصابة التي ألمت به مع المنتخب الوطني، في الجهة الأخرى فقدت شهدت تدريبات اليوم عودة محمد فوزي وسالم عبد الله، لكنهما ما زالا بحاجة للمزيد من الوقت للمشاركة في المباريات، وذات الوصف ينطبق على محمد عايض الذي يتدرب بشكل منفرد مع المعد البدني حتى يتمكن من الوصول لحالة بدنية مثالية تؤهله للمشاركة في المباريات، وبشكل عام فإننا محظوظون لأننا نمتلك مجموعة استثنائية من اللاعبين الصغار أصحاب المواهب الرائعة والشخصيات القوية والذين يقدمون الإضافة في كل مرة يحتاجهم فيها الفريق الأول".
 
مسلم فايز: طوينا صفحة الخسارة ونسعى للتعويض أمام النصر
 
وأكد المدافع مسلم فايز أن المباراة التي تجمعهم بالنصر هي فرصتهم لإعادة الفريق لطريق الانتصارات بعد التعثر في الجولة السابقة من الدوري أمام دبا، وقال في الجزء الثاني من المؤتمر الصحفي "مباراتنا أمام النصر تحمل أهمية مضاعفة بالنسبة لنا لأنها فرصتنا لتعويض خسارتنا في الجولة السابقة أمام دبا، ولأنها تقام في ملعبنا وبين مشجعينا، ولأننا نرغب في إعادة الفريق للطريق الصحيح في أسرع وقت، ولهذه الأسباب فإننا نسعى للحفاظ على أعلى درجات التركيز، ونتطلع لتقديم كل ما نملك من مجهود وإمكانيات في أرضية الملعب وأن نتفوق على النصر حتى نحصل على النقاط الكاملة".
 
وأضاف "نفكر في كل مباراة على حدة، وتركيزنا منصب بشكل كامل على مواجهتنا مع النصر، وطوينا صفحة الخسارة الماضية بعد أن استفدنا من دروسها الإيجابية والسلبية، ونتطلع الآن لتقديم أداء أفضل في مباراة السبت ونسعى للحصول على النقاط الثلاث ونعرف جيدا ان هذا لن يتحقق إلا بالاجتهاد والتركيز واللعب بروح قتالية منذ البداية وحتى صافرة النهاية".