تين كات: شباب الأهلي منافس قوي ونسعى لفرض أسلوبنا على المباراة

أبوظبي: 1 نوفمبر 2017
 
حذر هينك تين كات مدرب فريق الجزيرة لاعبيه من السماح لمنافسهم في المباراة القادمة فريق شباب الأهلي بفرض أسلوبه البدني على المواجهة المقامة مساء يوم الجمعة المقبل ضمن الجولة السابعة من دوري الخليج العربي، وطالب المدرب الفني لاعبيه بمواجهة هذا المنافس بتركيز وذكاء.
 
وقال المدرب في المؤتمر الصحفي التقديمي للمباراة "التحضيرات لمواجهة شباب الأهلي تسير بشكل جيد ونتعامل مع هذه المواجهة بذات القدر من الجدية والرغبة في الفوز كما هو الحال في بقية المباريات لأن الفائز يوم الجمعة لن يحصل على أكثر من ثلاثة نقاط، الفريقان كتابات مفتوحان ولا توجد أسرار لدى المدربين وكلانا سيعمل على استغلال نقاط ضعف المنافس ومحاولة السيطرة على أوجه القوة في أدائه، ولا أعتقد أن هناك مواجهة خارج الملعب بيني وبين اولاريو كوزمين مدرب شباب الأهلي، ونحن نتبادل الاحترام فقط ونشترك في الرغبة في تقديم أفضل أداء والبحث عن الفوز ولا شيء سواه"
 
وتحدث تين كات عن المنافس قائلا "شباب الأهلي فريق منظم ولديه لاعبين منضبطين على أرضية الملعب ويمتازون ببنية جسمانية قوية، ولهذا يجب علينا أن نكون أذكياء وأن نتعامل معهم بتركيز وألا نسمح لهم بفرض أسلوبهم في اللعب على حسابنا وأن نفرض شخصيتنا على المباراة وأن نتحاشى الالتحامات البدنية بعدم الاحتفاظ بالكرة كثيرا والتمرير السريع والتحرك بدون كرة لخلق المساحات وصناعة فرص التهديف أمام مرماهم".
 
وناقش المدير الفني الوضع البدني للثنائي المصاب علي مبخوت وأحمد خليل، وأوضح "مبخوت وخليل ليسا لائقين بدنيا للعب يوم الجمعة، ومن حسن الحظ أن مسلم فايز تعافى من الإصابة وانضم للتدريبات الجماعية وسنرى ما إذا كان جاهزا لخوض المباراة أمام شباب الأهلي منذ البداية، نحن لسنا محظوظون بالقدر الكبير من الإصابات التي تعرضنا لها منذ الجولة الأولى والتي ما زلنا نعاني بسببها حتى الآن، لكننا نتحسن بشكل تدريجي وستصبح النتائج أفضل عندما نستعيد كل المصابين".
 
وتمنى الهولندي أن ينجح لاعبوه في ترجمة الفرص المتاحة خلال المباراة لأهداف، وذكر "كرة القدم تعتمد على التوفيق وعلى الوضع الذهني للاعبين والمهاجمين ليسوا آلات ولا يخوضون المباريات في البلايستيشن ليحولوا كل فرصة إلى هدف، في بعض الأحيان تسجل الكثير من الأهداف من جميع فرص معدودة وفي مرات أخرى تسجل هدفا أو هدفين من عشرة فرص محققة، وفي بعض المباريات يكفيك هدف واحد لتحصل على النقاط الكاملة، وفي مواجهات آخر قد لا تضمن تحقيق الفوز إلا سجلت ثلاثة أهداف أو أكثر، وعموما فإن مواجهات الجزيرة وشباب الأهلي لا تخرج بنتائج كبيرة، وأتمنى أن نكون موفقين في تحويل الفرص التي قد نحصل عليها إلى أهداف".
 
وأوضح تين كات أن تقليص عدد فرق الدوري صنع منافسة أقوى على اللقب، وقال "المنافسة على مركز الصدارة وعلى المراكز المؤهلة لدوري أبطال آسيا أصبحت محتدمة بشكل كبير جدا في هذا المنافس بعد تقليص عدد الفرق في الدوري إلى 12، ولدينا الآن 6 فرق تتنافس فيما بينهما على المقدمة وتتبادل مراكزها باستمرار، وهذا الوضع يصب في مصلحة الدوري لأنه يرفع درجة الإثارة في كل جولة، ويجعل المباريات قابلة لجميع السيناريوهات، كما حدث في الجولة السابقة عندما خسر العين في ملعبه وبين مشجعيه نقطتين لصالح صاحب المركز الأخير".
 
أحمد العطاس: نتطلع لتقديم 200% من أدائنا أمام شباب الأهلي
 
وأكد مهاجم الفريق أحمد العطاس أن لاعبو الجزيرة يتطلعون لتقديم 200% من إمكانياتهم الفردية والجماعية يوم الجمعة المقبل في المواجهة التي تجمعهم بضيفهم شباب الأهلي، وقال في الجزء الثاني من المؤتمر الصحفي "مواجهات الجزيرة وشباب الأهلي تحمل دائما قدرا كبيرا من الأهمية لأن الفريقان يتنافسان في كل موسم على الألقاب والبطولات ويلعبان من أجل الفوز فقط، وعلينا في الجزيرة ان نتجاهل الغيابات في التشكيلة وترتيب الفريق في جدول البطولة، وأن نركز فقط على تقديم 200% في أرضية الملعب، وأن نواجه المنافس بتركيز وانضباط وبروح قتالية، وأنا عنصر الفريق وتسجيل الأهداف هو جزء من مسئولياتي في المباراة، وقد تكون النجومية من نصيب مسجلي الاهداف لكن الفضل في تحقيق الفوز يذهب إلى الفريق بشكل كامل من إداريين ومدربين ولاعبين، ولا أعتقد أن الضغوط ستكون أكبر على أحمد العطاس بشكل فردي بسبب غياب علي مبخوت وأحمد خليل، فنحن جميعنا نطالب أنفسنا بتقديم أفضل أداء وبالقتال لتحقيق النتائج المطلوبة".
 
وأضاف المهاجم الشاب "لا نعتبر مباراة شباب الأهلى فرصة للعودة إلى سباق المركز الأول، فالفوز بها يمنحنا ثلاثة نقاط فقط ويساعدنا معنويا وذهنيا على الإستعداد بشكل أفضل للجولات القادمة من البطولة، ولم نتخلى في الجزيرة عن مبدأ التفكير في كل مباراة على حدة، وهذا ما سنقوم به في هذا الموسم أيضا".