ee ee

كأس زايد.. تاج ختام موسم الطائرة بين فخرأبوظبي الجزيرة والبنفسجي العين

  أبوظبي 19 مايو 2015
 

 

تتجه أنظار محبي الكرة الطائرة في السابعة والنصف مساء اليوم صوب الصالة الصفراء في نادي الوصل لمتابعة نهائي كأس زايد بين العين والجزيرة حيث رفع الفريقان شعار التحدي من أجل الوصول إلى منصة التتويج بلقب ختام مسابقات موسم الطائرة والتحليق بالتاج الكبير.

 
 
وفي معسكر «فخر أبوظبي» بلغت استعدادات الفريق ذروتها من أجل تحقيق «الثنائية» بعد نجاحه في الحصول على لقب النسخة الأولى لكأس صاحب السمو نائب رئيس الدولة بعد غيابه عن منصات التتويج والذي سيكون أكبر مؤشر لمباراة اليوم وخصوصا أن الجزراوية رفعوا شعار التحدي من أجل تحقيق طموحهم المطلوب.
 
 

وعمل الأرجنتيني جوان مدرب الجزيرة على مراجعات وقراءات مستمرة في الفريق مركزاً على أهمية النهائي بعد أن أصبح «فخر أبوظبي» على بُعد مباراة من تحقيق «الثنائية».

 
 
وكان الجزيرة تأهل إلى نهائي كأس زايد بفوزه على الشباب 3 - 2 بعد مباراة ماراثونية امتدت لـ 5 أشواط ابتسم شوطها الفاصل لـ «فخر أبوظبي» الذي نجح في كسب «موقعة العين» لينعش الفريق آماله من أجل الحصول على «الثنائية» وخصوصا أنه اختلف شكلا ومضمونا هذا الموسم عن الموسم الماضي ليواصل «سيناريو» حصد النتائج الإيجابية الذي أهله لتحقيق الطموح المطلوب.
 
 
 
وتضم قائمة الجزيرة عبيد مبارك الزعابي مدير الفريق والمدرب الأرجنتيني خوان مانويل باريال ومساعده محمد عبدالرحيم ومحمد عصام الدين حسين أخصائي العلاج الطبيعي واللاعبين سيف راشد كابتن الفريق ومحمد البادي وأحمد حسين العطاس ومنصور عمر الكثيري وحامد عمر الكثيري وعوض سالم وأحمد الصم، أحمد الزعابي، علي الحمادي، أحمد الصيعري، محمد المعمري.
 

ومن الجدير بالذكر ان المباراة تحضى بمتابعة جماهيرية  كبيرة من عشاق فخر أبوظبي يتقدمهم الحضور الرسمي من  شركة الجزيرة الرياضية للألعاب الأخرى.

 

هذا ولقد صرح لنا مشرف لعبة الكرة الطائرة بنادي الجزيرة السيد محمد أحمد الحوسني مدير الشؤون الرياضية بالشركة ان اللاعبين جاهزين وعلى اتم الإستعداد لزف فرحة البطولة وكأسها الى عرين العنكبوت بأبوظبي . وأعرب عن فخره واعتزازه بما يقدموه اللاعبين من اداء متميز وروح قتالية رياضية عالية وجل همهم رفع اسم ناديهم وتتويجه بأغلى الألقاب الذي يحمل أغلى الأسماء.

 
Zayed Cup crown .. the end of the season between the plane Al Jazeera and Al Ain